الرئيسية
أخبار
تحقيقات
اقتصاد
الأسرة والطفل
فنون
رياضة
دين
صحافة الكترونية
تكنولوجيا المعلومات
استطلاع

 

 
 
 

 

المواطنون يريدون من الرئيس القادم :

* تحقيق العدالة الاجتماعية وتوفير فرص العمل
* عودة الامن والاستقرار .. والسياحة


 

استطلاع : طلعت الغندور نجلاء السيد

 

الوعي السياسي لجموع المصرين تضاعف كثيرا بعد ثورة 30 يونيه عما كان عليه قبل ذلك واقترب من مرحلة النضج واصبح المواطن قادر علي التمييز بين الغث والثمين و يبحث عن معايير جديدة علي اساسها يختار من يتسلم زمام القيادة في الفترة القادمة ..مركز الصحافة الاليكترونية اجري استطلاع بين المواطينين عن احلامهم وطموحاتهم التي ينتظرونها من رئيس مصر القادم .. ؟

أطفال الشوارع
مني يسري مدرسة تحلم بحل مشكلة اطفال الشوارع وتحقيق العدالة الاجتماعية ورئيس قادر علي ظبط الامن واعادة الاستقرار حتي نأمن علي أنفسنا واولادنا ويعمل علي اقامة دولة القانون .

محمد صلاح استورجي كل مايطلبه ويفكر فيه هو توفير لقمة العيش له ولمن يعول بعد الغلاء الفاحش في الاسعار ويري ان المشير السيسي هو القادر علي تحقيق مطالبه ويضع عليه امال كثيرة .
عدالة اجتماعية
خالد فوزي اعمال حرة يحلم بتحقيق العدالة الاجتماعية في توزيع فرص العمل واعادة توزيع الدخل الذي نحن في امس الحاجة اليه .

ابراهيم جمال موظف يحلم بعودة الامن والاستقرار الذي افتقده منذ 3 سنوات لكافة ربوع البلاد وفتح مجالات امام المستثمرين الاجانب وتوفير فرص عمل للشباب ومساعدتهم علي اقامة المشروعات الصغيرة بدلا من تركهم فريسة سهلة للمتطرفين .

هند سيد موظفة تحلم بحاكم قوي وامين يراعي ضميره في شعبه ويعلم ان الظلم له نهاية وهذا الشعب لايقهر ابدا خاصة اننا خدعنا قبل ذلمك بشعارات النهضة ونحن في مرحلة حرجة لاتحتمل التجربة .
عودة السياحة
ايمن فتحي صاحب بزار اتمني من الرئيس القادم ان يعمل علي عودة الامن والاستقرار حتي تعود السياحة الي معدلاتها الطبيعية لاهيميتها للاقتصاد المصري في جلب فرص موارد من النقد الاجنبي وتوفير فرص عمل كثيرة للشباب .

مصطفي احمد عطار اطلب من الرئيس القادم العمل علي تطوير العشوائيات وتوفير فرص عمل للشباب وارشح المشير السيسي لانه القادر علي مواجهة الارهاب والتطرف وقادر علي اصلاح الامور وعودتها لنصابها الصحيح .

بكر محمود محامي يحلم بأن تعود مصر الي ريادتها في المنطقة العربية والقادر علي تحقيق ذلك هو المرشح المشير السيسي واقامة نظام ديمقراطي يتمكن فيه الشباب من المشاركة في العملية السياسية علي مراحل وبعد اتسابه الخبرة الازمة لذلك .

مكانة دولية
محمد رمضان موظف يقول : اريد رئيسا يعيد لمصر مكانتها الدولية يحافظ على ثرواتها ينمي اقتصادها يأمن حدودها يحارب الفساد الذي استشرى في كل مكان في مصر .
زهراء ابراهيم ليسانس شريعة تقول : انا اتمنى ان يحكم مصريعيد مصر الى مكانتها بين دول العالم لتقود العالم العربي والعالم الاسلامي الى النمو والازدهار والحضارة التي تخلفا عنها قرون عديدة ولا اظن ان هناك دولة تعيد للمسلمين مكانتهم في ريادة الامم مثل مصر .
خالد محمد محامي قال : اريد رئيسا يحافظ على الدولة بكل ما تعنيه هذه الكلمة من شعب وارض وسيادة القانون محققا لشعار الثورة عيش حرية عدالة اجتماعية .
احمد طارق طالب ثانوي يقول: انا اريد نظاما تعليميا افضل من هذا اريد مدرسة نظيفة , ليس بها كثافة عددية في الطلاب , مناهج بسيطة , مدرسين اكفاء ليس كل همهم اعطاء الدروس .
اما محمد عبدالله: فيطالب بتعين شباب الخريجين واقامة مشروعات تستوعب هذا الكم الهائل الشباب العاطل بلا عمل مشيرا الى انه تخرج منذ سنوات ولم يستطع الحصول على عمل يدر عليه دخلا يكفيه , كما يطالب بمراقبة القطاع الخاص والا تترك الدولة شبابها لرجال الاعمال بالقطاع الخاص يسخرونهم في العمل مقابل اجور لا تكفي حاجاتهم الشخصية مؤكدا ان هذه الشركات تربح من ورائهم الكثير وهو ما لا يتناسب مع اجورهم واعمالهم.
ام محمد ربة منزل تتمني ان ياتي الرئيس الذي يقضي على البلطجية في البلد , واتمنى ان ارى رغيف الخبز نظيفا وان احصل عليه بدون العراك الذي نراه امام طابور طويل ينتهى بالبعض في احيان كثيرة الى قسم الشرطة او الى المستشفى .
تطبيق شرع الله
عادل احمد موظف يشارك ام محمد الراي و يضيف نحن نريد رئيسا يطبق شرع الله الذي غاب عن البلاد وانا متأكد متأكد ان احنا لو طبقنا شرع ربنا في انفسنا اولا ثم بين الناس ومنعنا التعاملات الربوية التي ادت الى خسائر الكثير من البنوك ووضعنا مكان ذلك نظاما مصرفيا اسلاميا ورجعنا الى الاسلام قلبا وقالبا كما كان عليه المسلمون الاوائل فأننا سنقود العالم ونتقدم عليه ونكون في القمة كما كان اجدادنا رحمهم الله .
ملاك سعد : انا لا اقول كما يردد البعض "لا نريد رئيسا ديكتاتوريا " فهذا الامر لا يقلقني لأن الديمقراطية الان ليست بيد الرئيس ان شاء منحنا اياها او منعنا منها ولكن بعد الثورة فلن يستطيع رئيس ان يحكم مصر بطريقة ديكتاتورية وقمعية وسلطوية , ولذلك فكل ما اتمناه من الرئيس القادم ان يكون حازما في قراراته لا يتردد في قرار اتخذه بمجرد خروج بضع عشرات في مظاهرة ضده ما دام القرار صوابا اما اذا كان الشعب كله رافضا للقرارا فلا بد الاصغاء للشعب وتلبية رغبات.
محاربة الفساد
عواطف عبد الرحيم ربة منزل قالت : مظاهر الفساد التي ورثناها من الانظمة السابقة فهناك فساد في اشياء كثيرة ولا بد من الرئيس القادم معرفتها وعلاجها ولكن اهم موطن من مواطن الفساد التي اريد التنبيه عليها هو محاولة الانظمة السابقة تعرية المصريين من اخلاقهم الاسلامية والعربية من خلال اعلام فاسد يصور للشباب النموذج الغربي على انه هو الذي يجب الاحتذاء به ولذلك اطالب الرئيس القادم بوضع سياسات اعلامية تتناسب مع ديننا واخلاقنا وقيمنا وعادتنا وتقاليدنا وثقافتنا الاسلامية والعربية الاصيلة .
قال أحمد ناصر" 25 سنة" محامي، اتمني أن يوفر الرئيس المقبل لكل مواطن دخل ثابت بما يتيح له أن يحيا حياة كريمة، وإن يهتم بإعادة عجلة الإنتاج وجذب الاستثمارات، لتوفير فرص عمل للشباب كي يتمكنوا من بناء أسر. وأكد أن استعانة الرئيس بمستشارين ومساعدين في مختلف المجالات أمر ضروري، لكي يتمكن من مواجهة التحديدات الناتجة عن الحصاد المر لحكم الرئيس المخلوع، شريطة أن يحسن اختيارهم، مؤكدًا أن انفراد الرئيس المقبل بالقررات سيدفعه للوقوع في أخطاء كثيرة، قد تساهم في الإطاحة به.
تطوير اقتصادي
قال رضا محمد، ناظر مدرسة، إن الرئيس المقبل مطالب بتحقيق العدالة الاجتماعية، والنهوض بالبلد اقتصاديًا وتوفير فرص عمل للشباب، وتهدئة الوضع سياسيًا دون الإنحياز لفصيل دون آخر، وأن ينظر للطبقة المعدومة في المجتمع، ويقوم بإعادة هيكلة مؤسسات الدولة، وتحقيق الأهداف التي قامت من أجلها الثورة، خاصة حقوق الشهداء التي لم تعد حتي الآن. ونصح الرئيس بأن يكون حازمًا في قرراته، وأن تكون قرراته مستقلة، بعيدة عن البطانة الفاسدة، حتي لا يقع في نفس الأخطاء التي وقع فيها المخلوع والمعزول.
قال السيد سليمان، سمسار، إن الرئيس مطالب بتحقيق العدالة الاجتماعية، ونصرة الطبقات الكادحة من العمال والفلاحيين، وتوفير أماكن مناسبة لسكان العشوائيات، ومواجهة مشكلة التعدي على الاراض الزراعية، بتمكين الشباب من الأراضي الصحراوية، وتوفير الخدمات بها.
طالب مجدي عبد الظاهر، محاسب، الرئيس بتحقيق النهضة والرخاء والاستقرار، وتحسين علاقة مصر بالدول الخارجية، وإعادة الريادة لها، وأن يتعامل بحسم مع الإخوان في حال ارتكابهم أخطاء، ويحتويهم إذا التزموا السلمية، واعترفوا بثورة 30 يونيه.
قالت مروة بدر، موظفة، على الرئيس أن يهتم بفئة الشباب، وتوفير السكن والمرتب .

 

 

 

 

  جميع الحقوق محفوظة لدار التحرير للطبع و النشر