الرئيسية
أخبار
تحقيقات
اقتصاد
الأسرة والطفل
فنون
رياضة
دين
صحافة الكترونية
تكنولوجيا المعلومات
مقالات
استطلاع
أدب وشعر

 

 
 
 

 

تيارات مبعثرة
أمريكا: تهديداتك لن ترعبنا!!
بقلم : السيد نعيم

 

محاولات أمريكية محمومة لكسر شوكة مصر.. عادوا إلي نغمة التهديد والوعيد وعلي الجميع أن يرضخ ويستجيب للمطالب والتحذيرات الأمريكية حتي لو تعارضت مع سيادة الدول وعدم التدخل في شئونها الداخلية..!!
تمطرنا واشنطن هذه الأيام بتصريحات نارية من نوعية "كارثية" و"قطع الأحداث" و"وقف المساعدات لمصر" وغيرها مما يطلقه مسئولوها من عبارات تخويفية وما تحمله صحفها الكبري من تحليلات تحاول بث الرعب في قلوب المصريين من مغبة السير في التحقيقات الجنائية مع 19 أمريكيا تورطوا في عمليات غير قانونية ضد مصر تحت ستار جمعيات ومنظمات أهلية وتابعة للمجتمع المدني.
لكن أفضل هذه التصريحات في رأيي هو ما قاله السناتور الأمريكي جون كيري من ان هذه المحاكمات تشكل "صفعة" للأمريكيين.. نعم صفعة مصرية بكل المقاييس علي وجه العم سام المتغطرس والذي يدعي زورا وبهتانا انه يدعم الاصلاحات والديمقراطية في مصر.. وفي دول العالم المختلفة وهي ادعاءات باطلة مغرضة تخدم فقط الأهداف والمصالح الأمريكية.
لا نخشي منهم عندما يتحدثون عن إعادة تقييم العلاقات الأمريكية المصرية أو يهددون بقطع المساعدات فقد انتهي عهد وزمن الرضوخ والاستسلام المصري للمطالب والأوامر الأمريكية بانتهاء عصر مبارك وقيام الثورة.. هم لا يريدون أن يدركوا ان مصر حدث بها تغيير كبير في فهم ورؤي المسئولين لطبيعة علاقات مصر بأمريكا أو غيرها من دول العالم.
الحملة ضد مصر في الكونجرس الأمريكي لن تخيفنا ولن تجعلنا نتراجع ففي مصر قضاء مستقل لا يتدخل أحد في شئونه ولا يملي عليه ما يقول ويحكم وما لا يقول ولا يحكم.. والمساعدات التي يهددوننا بقطعها هم لن يستطيعوا اتخاذ هذا القرار لأن المساعدات وتبلغ 1.3 مليار دولار سنويا تمت الإشارة اليها في ملحق اتفاقية السلام بين مصر واسرائيل والتي وقعت عليها الولايات المتحدة ولاسرائيل ضعف هذا المبلغ.. لذا فإن هذه المساعدات لمصر هي ثمن للسلام مع اسرائيل ولتحقيق الاستقرار في المنطقة.. وعندما يمنعونها عن مصر فهم بذلك يعرضون اسرائيل للخطر وهو أمر لا يقدرون علي تحمل تبعاته..!!
لكن "المفروض" من وجهة نظر الأمريكيين هو أن عبث بلادهم بأمن واستقرار مصر وأن تنفذ مخططاتها لتمزيق شمل البلاد وتقسيمها إلي أربع مناطق كما كشفت عنه المستندات والأوراق التي عثر عليها في مقار الجمعيات الأهلية التي تم مداهمتها مؤخرا وفقا للقانون المصري.
ولعل مبالغ التمويل الأمريكي لمنظمات المجتمع المدني في مصر تثير الريبة والشك خاصة ان هذه المبالغ تضاعفت 3 مرات بعد ثورة يناير 2011 وبلغت نحو 175 مليون دولار وكانت من قبل لا تتعدي 60 مليون دولار في الفترة من 2006 إلي 2010 أي في أربع سنوات كاملة.. وهذا المبلغ الكبير الذي ضخوه بعد الثورة لهذه المنظمات في مصر يؤكد سوء النية في التلاعب باستقرار مصر ومحاولة التدخل بإفساد أي محاولات يقوم بها المجلس العسكري والحكومة لتنفيذ خارطة الطريق لتسليم السلطة للمدنيين أو اعداد الدستور أو إجراء الانتخابات وذلك لمصلحة بث الفوضي والانفلات لفترة طويلة في مصر.
التحقيقات المصرية أثبتت ان المنظمات المتهمة مارست نشاطها المشبوه دون الحصول علي ترخيص أو الخضوع لضوابط وشروط القانون الخاص بالجمعيات الأهلية في مصر الصادر عام 2002 رغم ان الدول الأوروبية لديها قانون مشابه أو في أمريكا يمنع تماما علي هذه المنظمات الحصول علي تمويل من الخارج. فكيف يستكثرون علينا اتخاذ الاجراءات القانونية ضد المخالفين بينما يعطون هذا الحق لأنفسهم خاصة وقد ثبت انهم محرضون ومثيرو فتنة ويعملون بالسياسة وليس بالعمل الأهلي.
لن نستجيب لضغوط أمريكية أو أوروبية ضد إرادتنا وقوانيننا ويجب أن يلتف الشعب حول حكومته ومساندتها في مواجهة التهديدات الأمريكية لأنها مسألة تتعلق بالكرامة والسيادة فمتي يدرك النائمون في الشوارع ذلك.
نقطة نظام
* خونة: الذين يتحدثون بالباطل ويتطاولون ويتندرون ويسخرون من جنود قواتنا المسلحة.. وعرباتهم المدرعة وهم يتمركزون في الميادين والشوارع لحماية الشعب المصري لعنة الله علي الفيس بوك الذي تحول إلي بؤرة قذرة وبيئة مخربة لأولئك الشراذمة!!
* جهلة: هؤلاء مدعو الثورية الذين يتحدثون فقط عن السلبيات في البلد وفي أماكن عملهم ويضخمون الأمور ويهددون ويتوعدون.. وعمت عيونهم عن أي ايجابيات.. فقط تفرغوا للثرثرة والتطاول.. ولا يعملون شيئا غيرهما!
* مخربون: من يدعون للعصيان المدني وتحريض المواطنين علي التمرد والوقوف في وجه أجهزة الدولة والنظام.. علما بأن تاريخ العصيان المدني في عدد من دول العالم كان ضد قوات الاحتلال فقط.. فهل يريد هؤلاء إفهام الناس والترويج علي اننا نعيش في ظل الاحتلال العسكري؟!!
* مشككون: أولئك الذين يوزعون الاتهامات يمينا ويسارا ويلصقون الصفات السيئة بالشرفاء والحريصين علي مصلحة الوطن وبقائه سليما معافي.. هم يريدون تشكيك الشرفاء في ولائهم وحبهم لمصر..!!
 

Email:comp10@hotmail.com 

 

 

 

  جميع الحقوق محفوظة لدار التحرير للطبع و النشر