** مرت أيام العيد.. البعض ذبح الأضحية ووزيع لحومها علي الفقراء والأصدقاء والأهل.. البعض الآخر زار الأقارب والجيران وقدم لهم التهنئة.. آخرون اكتفوا برسالة علي المحمول أو بمكالمة.. لكن في النهاية كان العيد فرصة للتلاحم والتقارب والتكافل.
تري.. لماذا لا نحاول أن نتحلي بالسعي إلي هذه السلوكيات الطيبة في غير أيام العيد..؟!
فلنحاول.
** مشاجرات الأزواج بسبب مصاريف العيد أو بسبب اللحمة.. والتي قد تنتهي بالانتحار أو بالقتل.. لا تتفق اطلاقاً مع هذه المناسبة الجميلة.
إنه عيد.. أي يوم للفرح والتفاؤل والبهجة.. وليس للنكد واليأس والانتحار.
ماذا يحدث لو أن ظروف الأسرة لا تساعدها علي شراء اللحم.. أوعلي شراء ملابس جديدة للأولاد.. وماذا يحدث لو مر العيد بدون اللحم أو الملابس؟ !
لا شك.. أن وراء هذه المشاجرات أشياء أخري.. وأسباباً سبقت العيد بكثير.. لكن مصاريف العيد كانت "القشة التي قصمت ظهر البعير" كما يقولون!
** نشرت الصحف تهنئة الرئيس الأمريكي باراك أوباما للمسلمين بعيد الأضحي..
وقال.. تقرباً للمسلمين -وباللغة العربية "حج مبرور وذنب مغفور".
علي نفس صفحات هذه الصحف.. جاء خبر مقتل 20 شخصا- من المسلمين طبعا- في غارة أمريكية بباكستان..!!
لا تعليق!!
** لا شك أن الإقبال الكبير من الشركات العالمية علي إنشاء مصانع لانتاج حديد التسليح والبليت..ليس سوي نتيجة مباشرة للتسهيلات غير المسبوقة والتي لا مثيل لها في العالم أمام الاستثمار الاجنبي.. خصوصا بعد أن أغلقت أوروبا مصانع الحديد والأسمنت حفاظاً علي البيئة!!
* إذا كان غصن الزيتون هو رمز السلام.. فليس غريبا أن يقوم المستوطنون اليهود بإحراق أشجار الزيتون التي يمتلكها الفلسطينيون..!!
** د. محمد نصر الدين علام وزير الموارد المائية والري.. قال في تصريحات للزميلة "الجمهورية" إن مصر بدأت في إقامة سدود للاستفادة من مياه الأمطار بالمناطق الشمالية بأوغندا أواستغلالها في الري وزراعة المحاصيل هناك.. وذلك ضمن منحة مصرية قدرها 4.5 مليون دولار.
ويقيني.. أن هذا المبلغ هو استثمار داخل مصر وليس خارجها.. باعتبار أن أوغندا من دول المنبع في حوض النيل.. وأي تعاون معها يصب عائده في صالحنا أولا وأخيرا.
** قالت احدي الصحف.. إن مشروع طريق الصعيد -البحر الأحمر. الذي يبلغ طوله 412 كيلو متراً قد توقف العمل به منذ شهرين بسبب تعرضه لأزمة تمويل..!!
والمشكلة أننا غالبا ما نعلن عن بدء تنفيذ مشروعات. ثم تتعطل -أو تتوقف- نتيجة لنقص الاعتمادات المالية أو عدم وجودها من أساسه أو لعدم كفاية الدراسات الخاصة بها.
أين مشروع محور روض الفرج الجديد الذي أعلنوا مرات ومرات عن قرب البدء في تنفيذه؟!
ماذا حدث لمشروع فوسفات أبوطرطور.. وغيره من المشروعات؟!
** منتخبنا الوطني لكرة القدم احتل المركز العاشر علي مستوي العالم وذلك في التصنيف الشهري للاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا"!!
أتمني من كل قلبي.. أن نحتل مثل هذا المركز في بقية المجالات المهمة مثل الانتاج العلمي والابتكارات والصناعة والزراعة والطب وغير ذلك..!!
** وفاة كمال الشاذلي. أقدم برلماني في العالم.. تمثل خسارة كبيرة للحياة السياسية والبرلمانية في مصر.. وخسارة أكبر للحزب الوطني في دائرة الباجور.. وإن كنت أظن أن الحزب لن يعجز عن توفير المرشح المناسب الذي يستطيع المنافسة في هذه الدائرة.
 
 
الصفحة الأولى
تحقيقات
مواقف وأخبار
أخبار المساء
الفن والفنان
الناس و المترو
حوادث وقضايا
نبضات قلب
أحزاب و نواب
المقالات
أراءوأفكار
الشارع الاقتصادى
قضاياأدبية
طيران x طيران
مع تحياتى لـ المساء
الملحق الرياضى
 
 
 

 

 

   
بيان الخصوصية
Powered by :
جميع الحقوق محفوظة لدار التحرير للطبع والنشر ©
E-mail:eltahrir@eltahrir.net